مايو ٢٠١۸

  • وعقب المباحثات، أجرى الوفد جولة إلى مرافق إكبا غطت متحف التربة في الإمارات والبنك الوراثي ومرافق البيوت الشبكية والمحمية، كما زار النظام المتكامل لتربية الأحياء المائية والزراعية، وموقع إنتاج الوقود الحيوي، وكذلك حقول التجارب على نخيل التمر والساليكورنيا والأعلاف.
    وعقب المباحثات، أجرى الوفد جولة إلى مرافق إكبا غطت متحف التربة في الإمارات والبنك الوراثي ومرافق البيوت الشبكية والمحمية، كما زار النظام المتكامل لتربية الأحياء المائية والزراعية، وموقع إنتاج الوقود الحيوي، وكذلك حقول التجارب على نخيل التمر والساليكورنيا والأعلاف.
  • وضمن السياق المذكور، قال سعادة الدكتور أسامة فقيها: "تسرني زيارة إكبا اليوم، حيث تعرفت خلالها على طيف واسع من المجالات البحثية لإكبا. وأعرب عن إعجابي بعمق هذه المجالات البحثية وتنوعها."
    وضمن السياق المذكور، قال سعادة الدكتور أسامة فقيها: "تسرني زيارة إكبا اليوم، حيث تعرفت خلالها على طيف واسع من المجالات البحثية لإكبا. وأعرب عن إعجابي بعمق هذه المجالات البحثية وتنوعها."
وكيل وزارة البيئة السعودي يزور إكبا لبحث التعاون المشترك
الأحد, 13 مايو, 2018

أجرى سعادة الدكتور أسامة فقيها، "وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة" لشؤون البيئة، وسعادة المهندس طارق العباسي، مدير عام الإدارة العامة للتنوع الحيوي ومكافحة التصحر في المملكة العربية السعودية زيارة خاصة إلى المركز الدولي للزراعة المحلية (إكبا) اليوم للتعرف على سبل التعاون المشترك.   

  • استقبل المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) اليوم وفداً من مصر لبحث سبل التعاون المحتمل بين الجانبين.
    استقبل المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) اليوم وفداً من مصر لبحث سبل التعاون المحتمل بين الجانبين.
  • وخلال الزيارة، التقى عضوا الوفد سعادة الدكتور سيد خليفة، نقيب الزراعيين في مصر؛ وسعادة الدكتور علي حزين، رئيس المشروعات التنموية لدى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مصر مع الدكتورة أسمهان الوافي، مدير عام إكبا، وكذلك مع كبار الإداريين والعلماء في المركز.
    وخلال الزيارة، التقى عضوا الوفد سعادة الدكتور سيد خليفة، نقيب الزراعيين في مصر؛ وسعادة الدكتور علي حزين، رئيس المشروعات التنموية لدى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مصر مع الدكتورة أسمهان الوافي، مدير عام إكبا، وكذلك مع كبار الإداريين والعلماء في المركز.
إكبايتجه نحو توسيع إنتاج المحاصيل المتحملة للملح في مصر
الخميس, 10 مايو, 2018

استقبل المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) اليوم وفداً من مصر لبحث سبل التعاون المحتمل بين الجانبين. وهدفت الزيارة بشكل رئيسي حول إنتاج نباتات متحملة للملوحة وعلى رأسها نبات الساليكورنيا (نبات متعدد الأغراض ومحب للملوحة، يمكن استخدامه كغذاء وعلف وكذلك كوقود حيوي).

وخلال الزيارة، التقى عضوا الوفد سعادة الدكتور سيد خليفة، نقيب الزراعيين في مصر؛ وسعادة الدكتور علي حزين، رئيس المشروعات التنموية لدى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مصر مع الدكتورة أسمهان الوافي، مدير عام إكبا، وكذلك مع كبار الإداريين والعلماء في المركز.

  • استطاع فريق من علماء المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) إحراز قفزة نوعية في ميدان زيادة الغلة المحتملة لنبتة الساليكورنيا الملحية ذات الاستخدامات المتعددة.
    استطاع فريق من علماء المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) إحراز قفزة نوعية في ميدان زيادة الغلة المحتملة لنبتة الساليكورنيا الملحية ذات الاستخدامات المتعددة.
  • فقد تمكن العلماء مؤخراً ومن خلال عملهم الوثيق مع شركاء محليين في دولة الإمارات العربية المتحدة من تسجيل غلة بذور وفيرة وصلت إلى ثلاثة أطنان من البذور في الهكتار باستخدام مياه البحر التي تمر عبر نظام تربية الأحياء المائية.
    فقد تمكن العلماء مؤخراً ومن خلال عملهم الوثيق مع شركاء محليين في دولة الإمارات العربية المتحدة من تسجيل غلة بذور وفيرة وصلت إلى ثلاثة أطنان من البذور في الهكتار باستخدام مياه البحر التي تمر عبر نظام تربية الأحياء المائية.
  • والساليكورنيا نبات محب للملح يمكن استخدامه كغذاء وعلف فضلاً عن استخدامه في إنتاج الوقود الحيوي.
    والساليكورنيا نبات محب للملح يمكن استخدامه كغذاء وعلف فضلاً عن استخدامه في إنتاج الوقود الحيوي.
إكبا ينجح في كسر سقف غلة الساليكورنيا
الخميس, 10 مايو, 2018

استطاع فريق من علماء المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) إحراز قفزة نوعية في ميدان زيادة الغلة المحتملة لنبتة الساليكورنيا الملحية ذات الاستخدامات المتعددة.

فقد تمكن العلماء مؤخراً ومن خلال عملهم الوثيق مع شركاء محليين في دولة الإمارات العربية المتحدة من تسجيل غلة بذور وفيرة وصلت إلى ثلاثة أطنان من البذور في الهكتار باستخدام مياه البحر التي تمر عبر نظام تربية الأحياء المائية. ولعلها المرة الأولى التي ينتج فيها الساليكورنيا هذه الغلة المرتفعة ضمن ظروف الإمارات العربية المتحدة.