أنت هنا

استخدامات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لتحقيق الأمن الغذائي

Online
سبتمبر ۱۷ ۲۰۲۰

يُعد الذكاء الاصطناعي المقترن بإنترنت الأشياء وأنظمة البيانات الكبيرة من العوامل التي تساهم في تحقيق التغيير عند استرداد البيانات الزراعية وتجميعها وتحويلها إلى قرارات وسياسات واستراتيجيات وطنية. وتكون هذه الكمية الكبيرة من البيانات التي يتم إنشاؤها على مدار الساعة مفيدة فقط إذا كانت هناك طرق متطورة مكافئة لتلخيص المعلومات وإتاحتها في الوقت المناسب إلى أصحاب الحيازات الصغيرة أو على المستوى الوطني. تستعرض هذه المحاضرة كيفية استخدام المركز الدولي للزراعة الملحية للذكاء الاصطناعي وتقنيات الطائرات بدون طيار لتغطية مجالات بحثية مختلفة من أنظمة المراقبة الكاملة المبكرة لسوسة النخيل الحمراء، إلى إعادة تأهيل البيئة الهامشية باستخدام البذر / الزراعة بواسطة الطائرات بدون طيار، والمسح الزراعي الشامل باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي. كما سيتم عرض الاحتمالات والإمكانيات والقيود الخاصة بهذه التقنيات على المشاركين ومناقشتها معهم.

يعد نقص الغذاء أحد أكثر القضايا إلحاحًا اليوم للعديد من البلدان حول العالم ولا سيما في إفريقيا. وفقًا للأمم المتحدة، يُعتبر أكثر من ٤۰۰ مليون مزارع جائعًا على مستوى العالم. ويعزى هذا الوضع إلى حد كبير إلى تعرض المزارعين للمخاطر الزراعية، مثل الطقس المتطرف والصراعات وصدمات السوق. ومع ذلك، فإن التقنيات الناشئة مثل الذكاء الاصطناعي كانت واعدة بشكل خاص في مواجهة التحديات مثل نقص الخبرة وتغير المناخ وتحسين الموارد. تناقش هذه المحاضرة استخدام الذكاء الاصطناعي على نطاق صغير لمواجهة التحديات التي يواجهها المزارعون على مستوى المزرعة وكيف يمكن أن يساعد ذلك في تحسين الإنتاج العام والإنتاجية وتقليل المخاطر والآثار السلبية.

المدربون: 
  • د. خليل عمار مدير برنامج الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية، خبير رئيسي - الموارد المائية
  • د. علي البطاي خبير أول – استشعار عن بعد، مدير تنفيذي للابتكار Falcon Eye Drones
  • السيد رشيد زعبول خبير نمذجة التغير المناخي
منسق التدريب: 
السيد غازي الجابري
المنظمون: 
ICBA