بوابة إكبا للتعلم الإلكتروني توفر دورات معتمدة في الزراعة

  • تتميز الدورات بأنها ذاتية التعلم وتتضمن عروض تقديمية ومقاطع فيديو واختبارات ومواد للقراءة، ويُمنح الطلاب شهادات معتمدة عند إنهاء كل دورة بنجاح.
    تتميز الدورات بأنها ذاتية التعلم وتتضمن عروض تقديمية ومقاطع فيديو واختبارات ومواد للقراءة، ويُمنح الطلاب شهادات معتمدة عند إنهاء كل دورة بنجاح.
  • تضم البوابة دورات مُتقدَّمة للمهنيين والمتخصصين ودورات متوسطة للطلاب والمبتدئين في إدارة الأراضي وتنويع المحاصيل وعلم الوراثة ونمذجة التغيُّر المناخي والتكيُّف معه.
    تضم البوابة دورات مُتقدَّمة للمهنيين والمتخصصين ودورات متوسطة للطلاب والمبتدئين في إدارة الأراضي وتنويع المحاصيل وعلم الوراثة ونمذجة التغيُّر المناخي والتكيُّف معه.
الثلاثاء, 21 يونيو 2022

أطلق المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) بوابة تعلم إلكتروني جديدة بهدف تقديم دورات متخصصة في مجال الزراعة مُعتمَدة من قِبل خدمة اعتماد التطوير المهني المستمر (CPD) التي يقع مقرها في المملكة المتحدة.

أُعِدت الدورات بدعم من الجهات المانحة والشركاء، بما فيها هيئة البيئة - أبوظبي.

تتيح البوابة أيضًا الوصول إلى الدورات المصممة بالتعاون مع أكاديمية التعلم الإلكتروني لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو).

تضم البوابة دورات مُتقدَّمة للمهنيين والمتخصصين ودورات متوسطة للطلاب والمبتدئين في إدارة الأراضي وتنويع المحاصيل وعلم الوراثة ونمذجة التغيُّر المناخي والتكيُّف معه.

تتميز الدورات بأنها ذاتية التعلم وتتضمن عروض تقديمية ومقاطع فيديو واختبارات ومواد للقراءة، ويُمنح الطلاب شهادات معتمدة عند إنهاء كل دورة بنجاح.

صرحت د. طريفة الزعابي، المدير العام بالإنابة لإكبا، قائلةً: "نظرًا لأن نقل المعرفة يأتي في صميم مهمة إكبا، فإننا نحرص دائمًا على تنويع عروضنا لتنمية القدرات والوصول إلى عدد أكبر من أصحاب المصلحة في مختلف البلدان. وهذا هو السبب في أننا نركز الآن على التعلم الإلكتروني بوصفه وسيلة لتحقيق هذا الهدف. ومع تزايد الاهتمام حاليًا بالتعليم عبر الإنترنت، فإنه من الضروري توفير فرص للتعلم الإلكتروني، خاصةً في مجالات مثل الزراعة والأمن الغذائي والاستدامة البيئية".

وقال د. شربل طراف، مدير أول للخدمات والتنمية المؤسسية في إكبا: "إننا ملتزمون بتنظيم دورات وبرامج تهدف إلى تزويد المزارعين والطلاب والمتخصصين والباحثين وصُنَّاع القرار بالمهارات والموارد اللازمة للتنمية الزراعية المستدامة، وتأتي هذه البوابة بمثابة خطوة أخرى في جهودنا المستمرة لتلبية احتياجات أصحاب المصلحة لدينا، ونتيجةً للتعاون الوثيق مع شركائنا مثل هيئة البيئة – أبوظبي، وأكاديمية التعلم الإلكتروني لمنظمة الأغذية والزراعة".

وصلت برامج تنمية القدرات في إكبا، منذ تأسيسه في العام 1999، إلى آلاف الأشخاص في أكثر من 100 بلد. ويُقدِّم المركز دورات تدريبية تقنية، ومدارس حقلية للمزارعين، وبرامج زمالة، وتدريبات داخلية. كما يُولِّي اهتمامًا خاصًا بتطوير قدرات الشباب والنساء من خلال برامج مُصمَّمة خصيصًا مثل مبادرة نعم إكبا - نعم لمساهمة الشباب (نعم إكبا) وزمالة القياديات العربيات في الزراعة (أَوْلَى). ويُقدِّم متحف الإمارات للتربة في إكبا العديد من البرامج التعليمية التي تستهدف الشباب على وجه التحديد.

حتى الوقت الحاضر، توصَّل خبراء المركز إلى بعض من أفضل ممارسات الزراعة الملحية وقدموها لأكثر من 30,000 مزارع وأجروا أكثر من 150 دورة تدريبية تقنية لأكثر من 3,000 متخصص. كما استضاف المركز أكثر من 200 طالب وخريج حديث بوصفهم مُتدرِّبين على العمل من بلدان مختلفة، ومَنَحَ زمالات لقرابة 30 باحثًا بعد الدكتوراه.

يهدف المركز، من خلال إطلاق بوابة التعلم الإلكتروني، إلى زيادة مدى انتشار عروضه لتنمية القدرات وتأثيرها ومساعدة مختلف أصحاب المصلحة، وخاصةً الشباب والنساء، على اكتساب المهارات والموارد والأدوات اللازمة للتنمية الزراعية المستدامة والابتكار والبحوث الزراعية، إضافةً إلى المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

تُغطِّي هذه الدورات، المتوفرة مجانًا في الوقت الحالي، موضوعات مثل نظم إدارة الموارد المائية والري في المناطق الجافة، والإدارة المتكاملة للأراضي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتصميم ومراقبة برامج الزراعة والنظم الغذائية المراعية للتغذية. وسيتم تحديث البوابة بانتظام بدورات جديدة حول موضوعات مختلفة.