أنت هنا

استخدام استشعار الانعكاس في إدارة وجدولة الري الدقيق ضمن الظروف القاحلة

المجالات المواضيعية: 
إنتاجية المحاصيل وتنويعها
عرض المشكلة: 
يشكل انعكاس الظلة النباتية مؤشراً مباشراً وغاية في الدقة على نسبة المياه في النباتات مقارنة مع طريقتي استشعار رطوبة التربة أو رصد المناخ المستخدمتين في الوقت الراهن في عملية جدولة الري. وتمثل هذه التقنية الجديدة حلاً دقيقاً للري، لاسيما في المناطق القاحلة التي تعاني من ندرة المياه والتي يجب توفير المياه فيها. وقد جرى استخدام استشعار الانعكاس على نطاق واسع لرصد الجفاف في عديد من المناطق حول العالم من خلال الاستشعار عن بعد. ووفقاً للمؤلفات، لم يتم بعد استخدام هذه التقانة في الإدارة والجدولة اليومية للري.
الهدف: 
من خلال هذا المشروع، سيتم تطوير أسلوب جديد يستخدم مستشعرات الانعكاس الطيفي للظلة النباتية للتحكم بالري، كما سيتم تفسير الرابط بين رطوبة التربة ودرجة حرارة الظلة النباتية بغرض جدولة الري على نحوٍ أفضل. أما التجارب الحقلية فسيتم تنفيذها لتقييم التباين في الانعكاس وفقاً للإجهاد المائي. وسيتم قياس مؤشرات من قبيل NDVI وPRI (مؤشر الانعكاس الضوئي-الكيميائي) باستخدام مستشعر انعكاس طيفي، حيث ستعمل هذه المؤشرات كمعايير رئيسة لجدولة الري.
الشركاء: 
مبادرة دفع الثورة الزرقاء، ومؤسسة بدائل التنمية المحدودة التابعتين للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية
فترة المشروع: 
يناير, ۲۰۱۵ - يناير, ۲۰۱٦
النطاق الجغرافي: 
الإمارات العربية المتحدة
اتصال: 
د.عبد العزيز حيريش
تحميل الملفات: 

Related scientific papers