أنت هنا

تأثير المجهريات الجذرية في تطور المجموع الجذري وتحمل الإجهادات البيئية في الحبوب

المجالات المواضيعية: 

القضاء على الفقر (الهدف الأول)، القضاء التام على الجوع (الهدف الثاني)، العمل المناخي (الهدف الثالث عشر)، الحياة في البر (الهدف الخامس عشر)

عرض المشكلة: 
يشكل الأمن الغذائي والتخفيف من وطأة الفقر لدى سكان الريف مصدر قلق كبير في كثير من البلدان. وهنالك توقعات بتفاقم المشكلات في المستقبل المنظور بفعل شح موارد المياه واتساع رقعة التصحر نتيجة احترار الأرض. وتسبب هذه الظروف زيادة في معدلات التبخر والنتح في النباتات، وبالتالي فإن تحسين تحمل النظم الزراعية للإجهادات غير الأحيائية (كالجفاف والحرارة والملوحة) يمثل عنصراً أساسياً لضمان استقرار الغلال مستقبلاً. تشكل الحبوب كالقمح القاسي والشعير والذرة الرفيعة والدخن اللؤلؤي محاصيل أساسية تسهم في الأمن الغذائي لدى فقراء المزارعين في المناطق القاحلة من العالم. وتتوافر المعرفة ذات الصلة بالمجينات والعديد من أدوات التقانات الحيوية الخاصة بهذه الأنواع (تقنيات التحوير، وأدوات دراسة الترانسكريبتوم ووظائفه، وما إلى ذلك)، حيث يجري العمل على تحديد تسلسل مجيناتها.
الهدف: 

يهدف هذا المشروع إلى توفير الأدوات والمعرفة اللازمة لتحديد القواعد الخلوية والجزيئية لتطور الجذور في القمح القاسي والشعير والدخن اللؤلؤي والتفاعل مع المجهريات الجذرية. وهذا من شأنه تسريع تربية الأصناف الجديدة التي تتسم بقدرة أفضل على التكيف مع المعوقات البيئية.

الشركاء: 
جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية
فترة المشروع: 
سبتمبر, ۲۰۱۵ - أغسطس, ۲۰۱۸
الجهات الممولة: 

جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية

النطاق الجغرافي: 
الإمارات العربية المتحدة
اتصال: 

الدكتورة هندة المحمودي (hmj@biosaline.org.ae)

Related scientific papers