شراكة بين المركز الدولي للزراعة الملحية والمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي لتعزيز الجهود المبذولة في قطاع الأمن الغذائي في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي

  • وقد وقع الاتفاقية كلاً من الدكتورة طريفة الزعابي، المدير العام بالإنابة لإكبا، والدكتور ييرلان بيدوليت، المدير العام للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، وذلك بحضور السيد راوان تشومابيك، القنصل العام لجمهورية كازاخستان في دبي.
الخميس, 10 يونيو 2021

اتفق المركز الدولي للزراعة الملحية (إكبا) والمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، وهي مؤسسة متخصصة تابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، على العمل معًا لدعم جهود الأمن الغذائي في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وقع المركز الدولي للزراعة الملحية والمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي مؤخرًا مذكرة تفاهم بهذا الشأن في مقر المركز الدولي للزراعة الملحية في دبي، الإمارات العربية المتحدة.

وقد وقع الاتفاقية كلاً من الدكتورة طريفة الزعابي، المدير العام بالإنابة لإكبا، والدكتور ييرلان بيدوليت، المدير العام للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، وذلك بحضور السيد راوان تشومابيك، القنصل العام لجمهورية كازاخستان في دبي.

وبموجب هذه الاتفاقية ستعمل كلا المنظمتين على دعم الجهود الجارية لمواجهة التحديات التي تواجه الأمن الغذائي والمائي وتأمين الدخل، وذلك ضمن جملة أمور أخرى.

وعلى نحوٍ أكثر تحديدًا، تتمحور سبل التعاون حول تقنيات إدارة المياه والأراضي والاستشعار عن بعد والنمذجة للتكيف مع تغير المناخ وإنتاجية المحاصيل وتنويعها وتربية الأحياء المائية والطاقة الحيوية.

وتعليقاً على هذه الشراكة، قالت الدكتورة طريفة الزعابي: "عمل إكبا، منذ تأسيسه في عام 1999، على نطاق واسع مع العديد من المنظمات الدولية والهيئات الحكومية والمزارعين والباحثين وأصحاب المصلحة الآخرين في جميع أنحاء العالم، ويسعدنا عقد هذه الشراكة مع المنظمة الإسلامية للأمن الغذائي لتبادل المعرفة والخبرات من أجل دعم سبل العيش والأمن الغذائي المستدام في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، والتي تساهم في توسيع نطاق عملنا وتلبية احتياجات المزيد من أصحاب المصلحة".

ومن جانبه، صرح الدكتور ييرلان بيدوليت قائلًا: “لقد سعدت برؤية تأسيس إكبا وتطوره وبفضل الدعم الهائل الذي قدمه معالي الدكتور أحمد محمد علي، الرئيس السابق لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، والزملاء المعنيين في البنك الإسلامي للتنمية، نجحت المنظمة في اجتياز فترة عصيبة، ومنذ ذلك الحين، أنجز الفريق بقيادة الدكتورة أسمهان الوافي، المدير العام السابق لإكبا، عملًا رائعًا، فقد تمكن المركز من تحقيق إنجازات كبيرة ساهمت بتحسين وتطوير وتصدير تقنيات وأصناف جديدة تتحمل الجفاف عند إدارة الأراضي المالحة، وأنا أرى أن شراكتنا الثنائية سيكون لها تأثير تحفيزي هائل في تحقيق هدف القضاء على الجوع ".

وتهدف الاتفاقية أيضًا إلى تبادل المعرفة، بما فيها تبادل الدراسات البحثية حول موضوعات عدة لتحسين الإنتاجية الزراعية والاستدامة.

كما يهدف التعاون إلى تعزيز نهج سلسلة القيمة للتنمية الزراعية، مما يزيد من نشاط الأعمال الزراعية وفرص الوصول إلى الأسواق، وستتعاون المنظمتان أيضاً على تعزيز تطوير حاضنات الأعمال الزراعية والحث على إقامة مشاريع تجارية زراعية تتمتع بقدرة تنافسية.

وأثناء المراسم، وقع المركز الدولي للزراعة الملحية والمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي على مذكرة طرق التشغيل والتي تُحدد جدولًا زمنيًا لإنجاز الأعمال الرئيسية.